• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / علوم وتكنولوجيا
  • 1399 بهمن / كانون الثاني 20 الأربعاء‬
  • Teh 22:00 | 18:30 GMT
علوم وتكنولوجيا/ علوم وتكنولوجيا تاریخ : 1399 اردیبهشت / ايار 3 - GMT 17:59
قطاع الصناعات الجوية في ايران يشهد تقدماً لافتاً

تنشط لجنة التقنيات الفضائية والنقل والمواصلات المتقدمة في القسم العلمي الرئاسي الايراني في تقديم الدعم للشركات المعرفية في قطاع الصناعات الجوية بهدف الارتقاء بمستوى التقنيات الوطنية وخلق فرص عمل جديدة في هذا المجال.

بدأ هذا النشاط بتحديد احتياجات قطاع صناعة الطيران في البلاد ودعم الشركات المعرفية، واكتمل من خلال إنتاج وتوطين بعض الأجزاء والتقنيات المطلوبة.

ومن بين التدابير التي تم تحقيقها بجهود هذه الشركات إصلاح أجزاء ومعدات الطائرات ، وتوفير التقنيات اللازمة لتصميمها وتصنيعها، وتوطين أجهزة ومعدات المطارات، والملاحة الجوية، وإنتاج الأجزاء ذات التقنيات المتطورة في قطاع الصناعات الجوية والتي تحققت بفضل جهود الشركات المعرفية الايرانية.

ورغم الصعوبات التي اكتنفت نيل هذه التقنيات ، فقد استطاعت ايران التوصل ليها بفضل قدراتها المعرفية التي قامت بتخزينها في نظام التكنولوجيا والابداع ، والتغلب على صعوبات وبطبيعة الحال لايزال هناك الكثير مما يمكن قوله في هذا المجال، كما ان الطريق مايزال طويلا في مجال نيل هذه التكنولوجيا بفضل الاعتماد على الذات ، ولكنه يمثل أيضًا مفخرة وطنية وعالمية للبلاد.

وقامت لجنة تنمية التقنيات الفضائية والنقل والمواصلات المتقدمة في القسم العلمي الرئاسي، خلال الاعوام الاخيرة، بدعم الشركات المعرفية الناشطة في مجال قطاع الصناعات الجوية التي ساهمت في رفع مستوى التقنيات الوطنية في هذا القطاع الصناعي وخلق فرص عمل جديدة في المجالات المعرفية.

وتم تحديد هذا الهدف من قبل اللجنة لعامي 2019 و 2020 حيث شرعت بخطط توطين صناعة أجزاء الطائرات وأجهزة المطارات والرادارات والملاحة وتنمية خدمات الملاحة الجوية العامة وتنمية منتجات وخدمات الطائرات المسيرة التجارية واكتساب شهادات المواصفات القياسية للشركات المعرفية.

ويتسم نيل تقنيات صناعة الطيران بالصعوبات والتعقيد بالنسبة لبلدان العالم الثالث حيث تفضل أن تكون مستوردة للتقنيات بدلا من أن تكون منتجة، وفي هذا السياق كانت ايران، في مرحلة ماقبل انتصار الثورة الاسلامية،  تسد حاجتها في هذا القطاع التقني عبر الاستيراد لكنها الآن لديها ماتقوله في هذا المجال.

 

الصناعات،الجوية،القسم العلمي
آخر الاخبار