• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / العالم الاسلامي
  • 1400 اردیبهشت / ايار 17 الاثنين‬
  • Teh 19:38 | 15:08 GMT
العالم الاسلامي/العالم الاسلامي تاریخ : 1400 فروردین / نيسان 17 - GMT 08:39
ماهر الاخرس لـ"فارس": صمود الاسير الفلسطيني هو الشعلة المحفزة لكل الشعوب الاسلامية

أكد الاسير الفلسطيني المحرر، ماهر الاخرس، ان صمود الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال يعتبر الشعلة المحفزة لكل الشعوب الاسلامية واحرار العالم في مواجهة العدو الصهيوني.

في حوار مع وكالة فارس حول رأيه بتسمية يوم "الاسیر الفلسطيني"، قال الاسير المحرر ماهر الاخرس: افسر هذا اليوم بقلة حيلة الأمة التي ترى الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال وكأنه لا يهمهم الامر، فهذا اليوم أصبح كيوم تذكير أن هنالك أسرى في سجون الاحتلال الصهيوني لأن شعوبنا العربية والاسلامية يبدو أنها لا تهتم للأسير الفلسطيني فجاء هذا اليوم للتذكير وقلة الحيلة، وأسمي هذا اليوم نسيت الأسير.

وحول تأثير صمود الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني على روح عدم الاستسلام لدى الشعب الفلسطيني، قال ماهر الاخرس: الاسير الفلسطيني هو الذي واجه الاحتلال الصهيوني بتحرير أرضه وهذا يعني أن صمود الاسير الفلسطيني المضحي في سجون الاحتلال وتكرار سجنه عدة مرات وبقي صامداً لا ينكسر أمام هذا الاحتلال فهو الجندي الذي يدافع عن الأمة والذي أخذ على عاتقه ان لا ينتظر جيوشاً للتحرير القدس ويسعى بما يستطيع لكسر هذا العدو فهو الذي يشجع الشعوب وهو العنوان للجهاد ولصمود الشعوب وهو الذي ناب عنا عن الامة في هذه المعركة، فهو الشعلة المحفزة لكل الشعوب الاسلامية واحرار العالم وهو الذي يثبتنا على أرضنا أمام هذا العدو الصهيوني بتضحياته.

وحول معاناة عوائل الاسرى، قال الاسير الفلسطني المحرر: كانوا قبل مجيء السلطة الفلسطينية يتلقون الدعم من أبناء الشعب الفلسطيني من تبرعات من الشعب الفلسطيني وكان من يدعمهم يلاحق، بعدها أصبحت السلطة هي التي تضع لهم معاشات ولو قليلة وكان هذا يساعد أسرهم لكن هذا التصرف من السلطة واضح أنه مؤامرة لتطويع الاسرى وعائلاتهم على ان يكونوا الى جانب مشروع سلطة أوسلو الاستسلامي فالوضع صعب أمام الاسير الفلسطيني في أيامنا هذه حتى بلغ الامر الى مقاطعة البنوك لكل أسير فلسطيني وأصبح مقيدا كل من يحاول ان يساعد عائلات الاسرى وملاحق من هذا الاحتلال وأجهزة أمن السلطة الفلسطينية فيجب العمل على أسناد الاسير وعائلته.



الحوار: معصومة فروزان

FarsNews,News,FarsNewsAgency
آخر الاخبار