• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / ایران
  • 2022 Jan / كانون الثاني 24 الاثنين‬
  • Teh 16:55 | 13:25 GMT
ایران/ایران تاریخ : 2021 Nov / تشرين الثاني 27 - GMT 20:12
التحالف القوي بين إيران وروسيا والصين والسياسة الخارجية المشوبه بالسخرية لجو بايدن

اشار موقع تحليلي أميركي على الإنترنت إلى تشكيل تحالف إيران وروسيا والصين وكتب يقول ان "التعاون الواضح والمتنامي بين إيران وروسيا والصين يعكس تعزيز تحالف قوي مناهض لأميركا".

وكتب موقع تحليلي أميركي اليوم السبت ، في إشارة إلى تشكيل تحالف قوي بين إيران وروسيا والصين ، أن التعاون الرسمي والمتنامي بين إيران وروسيا والصين يظهر تعزيز التحالف القوي المناهض لأميركا.

وكتب ديفيد وو ، كبير المحللين الاقتصاديين الأمريكيين ، في أجزاء من التقرير ، وفقًا لموقع ريل كليير ديفنس (Real Clear Defense)  على الإنترنت: "إيران تدخل جولة جديدة من محادثات فيينا بدعم من الصين وروسيا". وتحدث الرئيس الإيراني آية الله السيد إبراهيم رئيسي والرئيس الروسي فلاديمير بوتين مؤخرًا عبر الهاتف عن اتفاقية شراكة استراتيجية مماثلة للاتفاقية التي وقعتها إيران مع الصين في وقت سابق من هذا العام.

*صعود محورالصين وإيران وروسيا والتحديات امام اميركا

وجاء في جزء آخر من هذه المقالة ، انه لا تحتاج إلى أن تكون خبيرًا في العلوم السياسية لترى أن ظهور المحور الصيني-الإيراني-الروسي هو لتحدي النظام الدولي (بزعم الولايات المتحدة) بعد الحرب الباردة هو أهم تطور جيوسياسي لـ العقد الماضي. ويُظهر إضفاء الطابع الرسمي على التعاون الصريح والمتنامي بين البلدان الثلاثة أن انضمامها إلى التحالف سيساعدها على تحقيق الأهداف المشتركة والفردية بشكل أكثر فعالية ، سواء اقصاء الدولار الأميركي كعملة عالمية ، أم خط انابيب نورد ستريم 2 (الروسي) او قضية تايوان مع الصين أو تصميم إيران على أن تصبح قوة نووية.

* جو بايدن في خدمة تحالف إيران مع روسيا والصين

ثم كتب الكاتب : "للاسف ، لم تقدم إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن فقط أي ضمانات بأن لديها رؤية استراتيجية لمواجهة هذا التحالف ، ولكن كل ما فعلته هذه الإدارة في الأشهر الـ 11 الماضية قد فشل" من انسحابها المتسرع من أفغانستان إلى التشجيع العلني لتايوان على الانضمام إلى المنظمات الدولية لم يؤدي إلا إلى تقوية هذا التحالف القوي المناهض لأميركا.

* تداعيات الانسحاب الأميركي من المنطقة

في مكان آخر من المقال ، يتناول الكاتب الانسحاب التدريجي للولايات المتحدة من منطقة غرب آسيا ، مشيرًا إلى أن المزيد من الانفصال الأميركي عن الشرق الأوسط تحت إدارة بايدن سيسرع سباق التسلح في المنطقة المضطربة لأن الدول العربية "المعتدلة" مثل السعودية والإمارات العربية المتحدة هما مسؤولان بالفعل عن مواجهة نفوذ إيران. في عام 2020 ، أنفقت المملكة العربية السعودية 58 مليار دولار على الأسلحة ، لتصبح صاحب سادس أكبر إنفاق عسكري وأكبر مستورد عسكري في العالم.

 * السياسة الخارجية لبايد اكبر كوميديا لعام 2021

ينتقد الكاتب السياسة الخارجية لجو بايدن ، ويخلص إلى أن أكبر مفارقة في عام 2021 هي أن نهاية رئاسة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب لم تؤد إلى نظام عالمي أكثر استقرارًا. وفي الواقع ، كان العكس هو الصحيح. وعلّمنا عام 2021 أن السياسة الخارجية الناجحة لا علاقة لها بالأسلوب. والأهم من ذلك ، فهم ماهي الاهتمامات والخطوط الحمراء وافعل كل ما في وسعك لإقناع أعدائك بعدم تجاهلك أو اختبارك.

FarsNews،News،FarsNewsAgency،FarsNews،News،FarsNewsAgency
آخر الاخبار