• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / ایران
  • 1400 خرداد / حزيران 21 الاثنين‬
  • Teh 20:00 | 15:30 GMT
ایران/ایران تاریخ : 1400 اردیبهشت / ايار 15 - GMT 14:35
الهجوم على مدرسة البنات في كابول كان بهدف صرف الرأي العام عن جرائم غزة

قال امين "رابطة الرحماء" التابعة لمؤسسة خاتم الاوصياء (عج) الثقافية والاجتماعية الافغانية "حجة الاسلام ثارالله ظهوری" أن الأحداث في غزة وكابول غير قابله للفصل ، واضاف إن "الهجوم على مدرسة البنات في كابول كان في الواقع لصرف الرأي العام عن الجرائم في غزة".

ويفيد تقرير وكالة أنباء فارس من مشهد ، ان السيد ثار الله ظهوري قال في لقاء افتراضي استضافه  رابطة الاتحادات الإسلامية لطلاب محافظة خراسان الرضوية اليوم السبت ، في إشارة إلى الأحداث الإرهابية الأخيرة في أفغانستان: إذا اعتبرنا داعش هي وراء الحوادث الارهابية فعلينا ان نلتفت الى هذه النقطة هي ان هذه الجماعة الإرهابية اعتادت على القيام بهذه الأعمال بكل فخر ، ولكن حتى الآن لم تعلن داعش مسؤوليتها عن الحادث الذي وقع في دشت برجي ، لأن المخططين الأساسيين وأسياد هذه الجماعة قد أصدروا تعليماتهم لها بان لا تتخذ موقفا.

وتابع سید ثارالله ظهوری  ان الاعداء يسعون لربط التحركات الارهابية الاخيرة في مدينة كابول بما في ذلك التفجير الذي استهدف مدرسة سيد الشهداء (ع) للبنات، بالقضايا الطائفية والمذهبية لكن الحقيقة تكشف عن طبيعة اخرى قائمة على الارهاب لهذا السلوك الاجرامي.    

واكد عالم الدين الافغاني المقيم في ايران، ان العدو يسعى بواسطة هذه الاجراءات الى شغل المسلمين عن قضاياهم الرئيسية في المنطقة وعلى راسها القضية الفلسطينية. 

واضاف، ان الجهة الرئيسية التي تقف وراء التفجيرات في افغانستان هي امريكا، رغم ان هناك جماعات ارهابية تابعة للولايات المتحدة التي تباشر بتنفيذ هذه الجرائم.

ولفت حجة الاسلام ظهوري، الى ان مصالح اميركا تكمن في نشر الفوضى وانعدام الامن داخل الافغانستان قبل انسحابها المزعوم من اراضي هذا البلد، لكي تروّج بين كافة التيارات والقوميات والمذاهب بان خروجها سيؤدي الى الفلتان الامني في افغانستان.

كما نوه الى ضلوع جهاز الاستخبارات الاسرائيلي في تفجيرات كابول الارهابية؛ مبينا ان الكيان الصهيوني يعمل بدوره من خلال الجرائم المرتكبة في كابول على صرف اذهان المسلمين عن جرائمه الاخيرة في قطاع غزة.  

واوضح ان العدو سعى من خلال تفجير مدرسة سيد الشهداء (ع) بمنطقة شعبية في كابول قبيل الهجوم على غزة، ان يؤجج الخلافات المذهبية بين المسلمين لصرف افكار الامة عن ثقل الجرائم التي يمارسها في ارض فلسطين وغزة.

افغانستان،،غزة،ظهوري،افغانستان،،غزة،ظهوري
آخر الاخبار