• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / ایران
  • 1399 بهمن / كانون الثاني 28 الخميس‬
  • Teh 00:16 | 20:46 GMT
ایران/ایران تاریخ : 1399 آذر / كانون الاول 4 - GMT 16:14
السفير الايراني باليونان: نحتفظ بحق الرد على اغتيال الشهيد فخري زادة

أعلن سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية باليونان، يوم الجمعة، مسؤولية الكيان الصهيوني كمتهم اساسي في اغتيال العالم الايراني البارز محسن فخري زادة، مؤكدا ان ايران تحتفظ بحق الرد على هذه الجريمة.

وفي مقابلة أجرتها معه صحيفة "غريك سيتي تايمز" اليونانية، قال احمد نادري: ان حق ايران محفوظ للانتقام من الضالعين والداعمين لاغتيال الشهيد محسن فخري زادة، العالم الايراني في المجالات الدفاعية والنووية.

وأضاف نادري: رغم ما يشاع في بعض وسائل الاعلام، فإن ايران لم تخرج من الاتفاق النووي، وستواصل تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وتابع: ان ايران تحتفظ بحقها للرد على جرائم الكيان الصهيوني وخاصة اغتيال العالم الايراني البارز محسن فخري زادة.

وأكمل: ان ايران تطلب من المجتمع الدولي وخاصة الدول التي تدعي الدفاع عن القوانين الدولية وحقوق الانسان والديقراطية، ولكنها التزمت الصمت حتى الآن تجاه هذه الجريمة الكبرى، أن تضع بعين الاعتبار عواقب هكذا عمل وحشي على السلام والامن الدوليين.

وبيّن ان الارهاب يعد تحديا جادا للمجتمع الدولي، ولذلك ووفق القوانين الدولية، فإن على جميع الدول ان تنفذ التزاماتها بشأن محاربة الارهاب عبر إدانة هذا العمل اللاإنساني بأقوي نحو ممكن، موضحا ان الازدواجية في محاربة الارهاب يؤدي الى إفشال الجهود لمواجهته، وبالتالي سيهيئ المزيد من الاجواء لانتنشار الارهاب.

وأكد ان جميع المعلومات المتوفرة في الوقت الحاضر تشير الى ضلوع الكيان الصهيوني في تنفيذ هذا الاغتيال. ولعل هناك دول اخرى في المنطقة شاركت كذلك في هذه الجريمة. واذا ثبت هذا الاتهام فإن حق الرد محفوظ لنا.

ولفت هذا الدبلوماسي الايراني الى ان الشهيد فخري زادة كان منهمكا برفقة فريق علمي على تصنيع جهاز لتشخيص مرض كوفيد-19 وإعداد لقاح له. وأن فقدان هذا العالم لن يؤدي الى تعطيل البرامج العلمية لإيران بل سيؤدي الى متابعتها بشكل أقوى.

وأردف أن هذا الاغتيال لم يكن صدفة، بل انه وقع قبل فترة قصيرة من تسلم جو بايدن السلطة في الولايات المتحدة. وبايدن كان له دور في المفاوضات بين ايران واميركا خلال ولاية اوباما باعتباره كان نائبا للرئيس. متسائلا: هل ان الكيان الصهيوني مستعجل ليحصل على امتياز؟ ام هل كان ينوي توجيه رسالة الى الرئيس الاميركي الجديد؟ ام انه حتى بصدد إثارة حرب ضد ايران؟

واستشهد العالم الايراني البارز الشهيد محسن فخري زادة الذي كان يشغل منصب رئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع، يوم الجمعة 27 تشرين الثاني/نوفمبر في هجوم ارهابي مسلح على موكبه. في حين قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الاميركية نقلا عن مسؤوليين استخباراتيين، ان الكيان الصهيوني وراء عملية اغتيال فخري زادة.

وأعلن المسؤولون الايرانيون ان درب هذا العالم الشهيد سيستمر وأن الضالعين بهذه العملية الارهابيين سينالون عقابهم.

ايران ، سفير ، اليونان ، حق الرد ، اغتيال ، الشهيد فخري زادة
آخر الاخبار
الاکثر تصفحا