• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / ایران
  • 1399 آذر / كانون الاول 1 ‌الثلاثاء‬
  • Teh 03:45 | 00:15 GMT
ایران/ایران تاریخ : 1399 مهر / تشرين الاول 13 - GMT 08:18
قائد بحري: قادرون على الوقوف امام تهديدات الاميركيين وتوجيه صفعة قوية لهم

اعلن مساعد قائد القوة البحرية للشؤون التنسيقية في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية الادميرال حمزة علي كاوياني على التواجد المستمر والمستقل والمقتدر لهذه القوة في المياه الدولية الحرة، مؤكدا القدرة على الوقوف امام تهديدات الاميركيين وتوجيه صفعة قوية لهم.

وقال الادميرال كاوياني في تصريح له صباح اليوم الثلاثاء خلال مراسم استقبال المجموعة البحرية الـ 69 بعد عودتها الى البلاد من المياه الدولية والحرة: ان من الميزات المهمة لهذه المجموعة البحرية هي العودة المقتدرة للمدمرة "سهند" وطنية الصنع تماما بعد نحو 70 يوما من الابحار الى البلاد ورسوها في ميناء بندرعباس وهو ما يمثل صفعة قوية للمتخرصين الذين كانوا يزعمون بان ايران غير قادرة على تصنيع المدمرات.

واكد بان قدرات وارادة الشباب والمقاتلين في القوة البحرية تتجاوز صنع المدمرات واضاف: ان هذه هي القوة القادرة عبر الاعتماد على الذات، على الوقوف امام تهديدات الاميركيين وتوجيه صفعة قوية لهم.  

وتابع مساعد قائد القوة البحرية: ان القوة البحرية للجيش الى جانب القوة البحرية للحرس الثوري اليوم تشكلان سلسلة دفاعية راسخة من شمال الخليج الفارسي الى شمال المحيط الهندي والمياه الدولية وهي متواجدة باقتدار لصون مصالح ومنافع الشعب الايراني.

وفي الاشارة الى ابعاد تواجد ايران المقتدر في المياه الدولية لفت الادميرال كاوياني الى المهمة الـ 69 للقوة البحرية من قبل المدمرة "سهند" والسفينة اللوجيستية "بندرعباس" قائلا: ان المدمرة "سهند" هي ذكرى المدمرة "سهند" التي استهدفها الاميركيون المجرمون بصورة مباغتة ودنيئة الا انه تم تصنيع "سهند" اكثر قوة واقتدارا وهي تتلألأ كالجوهرة في البحار والمحيطات.

وقال: ان تواجدنا في المياه الدولية نابع من تدابير القائد العام للقوات المسلحة وفي مسار صون مصالحنا الوطنية ويتم بصورة مستقلة ومن دون الاعتماد على الدول الاخرى وسنعزز تواجدنا الرائع في البحار في ظل التدابير المرسومة من قبل سماحة القائد في الخطوة الثانية للثورة الاسلامية (الاربعون عاما الثانية للثورة الاسلامية).

واكد الادميرال كاوياني: ان جميع معداتنا واجهزتنا تصنع وتستخدم بيد كوادرنا الثورية في القوة البحرية وهو ما يعد فخرا كبيرا.  

واعتبر الحفاظ باستمرار على اسطول التجارة والثروة السمكية وناقلات النفط في المياه الدولية مسؤولية مهمة ملقاة على عاتق القوة البحرية مؤكدا القول اننا نقوم بتعزيز قدراتنا في هذا المجال بقوة.

واشار الى ارسال المدمرة "سبلان" الى المياه البعيدة خلال الايام الماضية، لافتا الى ارسال السفينة اللوجيستية "لافان" اليوم للانضمام اليها لانجاز المهام الموكلة في اطار المجموعة البحرية 70 للقوة البحرية للجيش.

قائد بحري،تواجد القوة البحرية،مواجهة تهديدات الاميركيين،صفعة قوية
آخر الاخبار