• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / ایران
  • 1399 آبان / تشرين الاول 30 ‫الجمعة‬‬
  • Teh 01:48 | 22:18 GMT
ایران/ایران تاریخ : 1399 مهر / ايلول 28 - GMT 15:19
نيلفروشان: كل مستلزمات إسقاط الكيان الصهيوني باتت جاهزة

أكد مساعد قائد الحرس الثوري لشؤون العمليات العميد عباس نيلفروشان أن "محور المقاومة والثورة الإسلامية اجتازت الحدود الإيرانية والخطأ الكبير للكيان الصهيوني بأنهم ما زالوا يرون جبهة المقاومة في إيران حصراً لكنها تعدت الحدود الإيرانية".

وفي حوار مع قناة العالم الإخبارية بموضوع "حرس الثورة الإسلامية والتحديات الراهنة" اضاف نيلفروشان "أقول لكم بكل ثقة أن كل لوازم إسقاط الكيان الصهيوني باتت جاهزة لكن الظروف لم تعد جاهزة لبدء العملية النهائية وأنا أقول لكم بكل ثقة بان التطبيع توفر ظروف إزالة "إسرائيل"، الإسرائيليين وقعوا في فخ وهؤلاء لا ينتبهون لهذا الفخ، نحن كان يجب ان نعمل لسنوات طويلة لنوضح للشعوب المنطقة العربية أن هؤلاء الحكام هم من صنع الكيان الصهيوني لانهم دائما كانوا يخيفون الشعوب من الجمهورية الإسلامية، الآن حكام المنطقة خلقوا هذه الظروف والشعوب الآن في صحوة ووصلت الى هذه الحقيقة بأن الكيان الصهيوني هو العدو الأساسي، إيران مع أنها تعيش في ظروف صعبة من خلال الحروب التي اقامتها في سوريا والعراق لكن إيران قاتلت الى جانب الشعوب المنطقة كتفاً الى كتفهم وجلبت الأمن والثبات الى المنطقة".

وأوضح نيلفروشان، "هل يمكن ان تتصوروا أن عمق جبهة المقاومة بقيادة الشهيد الحاج قاسم سليماني والقوات الثورية واختلاط دم شهداء محور المقاومة من مختلف الجنسيات يمكن ان يتفكك من خلال تصريحات للصهاينة والتي تقول بأنهم ضربة نقطة ما؟ لا كل ذلك وهم وخيال، انا قلت سابقاً بان الكيان الصهيوني شاء او ابى يجب ان يقبل بأنه وقع في حصار الجمهورية الإسلامية الإيرانية ولا يوجد اي حل غير إسقاط النظام ليس بمعنى الشعب اليهودي الفلسطيني، نحن قلنا مراراً وتكراراً بان نعارض الكيان الصهيوني ونرى ذلك الوعد الإلهي بإسقاط هذا النظام وكلما نفذوا خطوة اقتربوا بنهايتهم، الشعب اليهودي في فلسطين له حق في العيش والحكومة في ظروف متساوية".

وتابع "نحن ثابتون في قواعدنا التي اختلطت بدماء شهداؤنا والشعب السوري وأي شعب او حكومة يكافح سندعمه ونفتخر بذلك وكما قلت وسائل أزالة "إسرائيل" جاهزة وهؤلاء يقومون بتحضير ظروف إسقاطها".

وأشار نيلفروشان "نحن نتواجد في سوريا بشكل قانوني وطبق العقود الموقعة بين إيران وسوريا حيث هذه العقود وقعت بدعوة من سوريا للتعاون وهذا التعاون يتميز بعمق إستراتيجي على مدى سنوات طويلة لكن الأمريكييون في شمال شرق سوريا يشبهون باللصوص الذي احتل الأراضي هناك ويسرقون الثروة النفطية السورية. الآن انتم يمكن ان تحكموا بأن هناك أرض محددة في شمال سوريا تدخل اليها قوات بدون إذن من الحكومة السورية في هذه المنطقة ومن جهة آخرى الجمهورية الإسلامية دخلت الى سوريا بدعوة من الحكومة السورية والشعب السوري وهي تتواجد هناك بوضع قانوني، إذا كان موضوع يتعلق بالقوة، التجربة والخبرة تشير الى أن الباقي والصامد والوجود لمن والذهاب لمن، التاريخ اثبت أن الأمريكيين ليس لهم مكان في المنطقة خاصة بعد الخطأ الإستراتيجي الأخير بإغتيال القائد الشهيد قاسم سليماني وأنا اعتقد بان الأمريكيين سيجبرون بمغادرة المنطقة وهم بداؤوا ذلك من زمان طويل".

نيلفروشان ،الكيان الصهيوني،محور المقاومة،نيلفروشان ،الكيان الصهيوني،محور المقاومة
آخر الاخبار
الاکثر تصفحا