• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / ایران
  • 1399 شهریور / ايلول 20 الأحد‬
  • Teh 08:49 | 04:19 GMT
ایران/ایران تاریخ : 1399 مرداد / اب 10 - GMT 06:34
موسوي: بعض الدول حاولت الايحاء نفاقا بانها تدافع عن الشعب اللبناني

اكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي بان بعض الدول حاولت الايحاء نفاقا بانها تدافع عن الشعب اللبناني.

وفي مؤتمره الصحفي الاسبوعي اليوم الاثنين اشار موسوي الى حادث الانفجار في مرفأ بيروت وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ومنذ الساعات الاولى للحادث وقفت الى جانب الحكومة والشعب اللبناني واتصل وزير الخارجية الايراني مع نظيره اللبناني واصدر رئيس الجمهورية الامر بتشكيل فريق لارسال المساعدات حيث تم لغاية الان ارسال عدة طائرات وهنالك مساعدات اخرى في الطريق.

وفي الرد على سؤال حول حادث الانفجار الاخير وموجة الاحتجاجات الجديدة في لبنان وموقف ايران من التطورات الاخيرة في هذا البلد قال، لقد كان الحادث كبيرا ومن الطبيعي ان يستاء الناس وان تكون له تداعيات ولكن من غير المقبول لو اراد بعض الافراد والمجموعات والدول جعل هذه الحادثة ذريعة لتحقيق اهداف واغراض سياسية، ويبدو ان هنالك بعض الافراد يسعون لتحقيق اغراض خاصة بتحريض من الخارج.

واضاف، ان الشعب اللبناني شعب معانٍ ومن الجدير الحفاظ على الهدوء ليتمكن المسؤولون من البت في الامور لمعالجة آلام المتضررين من الحادثة.  

وتابع المتحدث باسم الخارجية الايرانية، انه ينبغي النظر للحادث بصورة اكثر عمقا ومن ثم اصدار الحكم بشانه. هنالك بعض الدول سعت بنفاق للايحاء بانها مدافعة عن الشعب اللبناني وتبدي التعاطف معه، ولقد قلت بانها لو كانت صادقة في سلوكها فلترفع الحظر عن الحكومة والشعب اللبناني.

واضاف، ان الشعب اللبناني اختبر المصاعب وسيتجاوز المحنة حتما بما نعرفه عنه كشعب مقاوم.

واوضح بان زيارة احد كبار المسؤولين الايرانيين الى لبنان مدرجة في جدول الاعمال وسيتم الاعلان عنها في غضون ايام واضاف، اننا نقف دوما الى جانب الحكومة والشعب اللبناني وان مساعداتنا للبنان مستمرة وليست متعلقة بالزيارة ان تمت او لم تتم.

*الانقلاب على حكومة مصدق مثال للتدخل الاميركي السافر في شؤون دولة مستقلة

وفي تصريحه الصحفي اعتبر موسوي الانقلاب على حكومة محمد مصدق الشعبية والديمقراطية في 19 اب /اغسطس عام 1953 مثالا على تدخل اميركا السافر في شؤون دولة مستقلة وقال، ان نهج الاميركيين في التدخل مستمر دوما واللافت اننا نسمع كثيرا هذه الايام اتهامهم لايران بالتدخل في شؤون انتخاباتهم.

*لا نعير الكثير من الاهتمام لتغييرات مواقع المسؤولين الاميركيين

وحول تعيين اليوت ابرامز بدلا عن برايان هوك مندوبا لاميركا في الشان الايراني، شبّه موسوي التغييرات في مواقع المسؤولين الاميركيين كالفريق المهزوم الذي يقوم بتغيير لاعبيه وقال، ان تغيير مواقع المسؤولين الاميركيين ليس له اهمية خاصة بالنسبة لنا ولا نعير الكثير من الاهتمام لمثل هذه التبديلات المتتالية التي تاتي اثر الهزائم المتتالية والاهداف التي يتلقونها من الشعب الايراني.

وحول محاولات اميركا لتمديد الحظر التسليحي على ايران قال، ان الحظر التسليحي وقبل ان يكون تهديدا ضد الشعب الايراني يشكل تهديدا ضد مجلس الامن الدولي وآلياته القانونية حيث يسعى الاميركيون لاستغلالها من اجل اضعاف هذا المجلس او تهديمه او جعله طوع امرهم.

ودعا متحدث الخارجية الايرانية الدول الاعضاء الدائمين وغير الدائمين في مجلس الامن الدولي لليقظة والحذر كي لا يقعوا في الفخ الذي نصبته اميركا، واعرب عن الامل بان يتم تسجيل فشل اخر لاميركا في ظل يقظة الدول المستقلة ومشاورات ايران معها.

واعتبر مزاعم المسؤولين الاميركيين بتدخل ايران في شؤون الانتخابات الاميركية بانها مزاعم مضحكة يطرحها المسؤولون الاميركيون في ضوء الافاق الحالكة القائمة امامهم، مؤكدا بان ايران لا تعير الكثير من الاهتمام للافراد والاحزاب في اميركا بل لسلوكياتهم وممارساتهم وطبيعة تعاملهم مع ايران واضاف، لقد اختبرنا الحكومات الاميركية بمختلف توجهاتها ولقد فشلت كلها تقريبا في الاختبار.

يتبع..

 

،عباس موسوي،لبنان،دول،منافقة
آخر الاخبار
الاکثر تصفحا