• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / العالم
  • 1400 آذر / تشرين الثاني 30 ‌الثلاثاء‬
  • Teh 13:28 | 09:58 GMT
العالم/العالم تاریخ : 1400 آبان / تشرين الاول 24 - GMT 12:56
إصابات قياسية بكورونا في أوروبا.. ومخاوف من "دلتا بلس"

ارتفعت حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد عالميا إلى 242 مليونا و133 ألفا و259 حالة، حسب منصة "وورلدوميترز" المختص في إحصائيات "كوفيد-19".

وارتفع إجمالي الوفيات جراء الإصابة بالفيروس حول العالم إلى 4 ملايين و959 ألفا و628 وفاة.

وبلغت نسبة التطعيم على مستوى العالم 37.4 بالمئة.

وسجلت ألمانيا، السبت، أعلى عدد إصابات بفيروس كورونا منذ منتصف أيار/ مايو الماضي، إذ تجاوز عدد الإصابات الـ100 إصابة لكل 100 ألف مواطن في الأيام السبعة الماضية.

والسبت، سجلت السلطات الصحية في ألمانيا 15 ألفا و145 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع عدد الإصابات المؤكدة في البلاد إلى 4 ملايين و524 ألفا و425 إصابة منذ ظهور الجائحة في شهر كانون الأول/ ديسمبر 2019.

وارتفع عدد الوفيات إلى 95,077 بعد تسجيل 86 وفاة جديدة.

من جهته، توقع  وزير الصحة ينس سبان أن تبقى القيود الصحية المفروضة مثل ارتداء الأقنعة والقيود على النشاط الداخلي للأشخاص غير المطعمين حتى الربيع المقبل، مشيرا إلى أن ألمانيا يمكن أن تتعامل بشكل أفضل مع الفيروس بسبب التطعيم.

وبلغت نسبة التطعيم بلقاح فيروس كورونا في ألمانيا 66 بالمئة بعد تلقيح 55 مليون نسمة بالكامل.

وانطلقت حملة التطعيم في نهاية كانون الأول/ ديسمبر من العام الماضي، ولا يزال الطريق طويلاً لتلقيح 80% من السكان، وهي العتبة التي تسعى البلاد إلى بلوغها من أجل تحقيق مناعة جماعية.

 إغلاق مستبعد

من جهتها، سجلت المملكة المتحدة أعلى معدل إصابات جديدة بالفيروس منذ تموز/ يوليو الماضي، إذ أظهرت الأرقام الحكومية تسجيل 44,985 إصابة جديدة بفيروس كورونا السبت.

وسجلت المملكة 135 وفاة جديدة في غضون 28 يوما من ثبوت إيجابية الإصابة بالفيروس، انخفاضا من 180 يوم الجمعة، ليرتفع العدد الإجمالي منذ بدء تفشي الوباء إلى 139 ألفا و461 وفاة.

وتعد الوفيات في بريطانيا من بين الأعلى في أوروبا حيث ارتفعت بنسبة 12 بالمئة خلال الأسبوع الماضي.

ورغم الأرقام القياسية التي تسجلها بريطانيا، يستبعد رئيس الوزراء بوريس جونسون العودة إلى سياسة الإغلاق الكامل للبلاد لمواجهة هذا الارتفاع.

في المقابل، دعا مستشارون صحيون للحكومة البريطانية أمس الجمعة إلى الاستعداد لإعادة العمل ببعض القيود والإجراءات الاحترازية، من أجل إبطاء وتيرة انتشار المرض، ومن بينها العمل عن بعد.

متحور حديد

وحذر خبراء بريطانيون من متحور جديد من فيروس كورونا، يسميه البعض "دلتا بلس" نظرا لكونه ينتشر بسهولة أكبر من متحور دلتا العادي.

ونقلت وكالة الأمن الصحي البريطاني هذا المتحور إلى فئة "المتحورات التي تخضع للفحص"، للتأكد من مخاطره المحتملة.

وعلى الرغم من أن متحور دلتا العادي لا يزال مسؤولا عن معظم حالات الإصابة بكورونا في بريطانيا، إلا أن حالات الإصابة بمتحور "دلتا بلس" أو مايعرف بـ"آي واي 4.2" آخذة في الازدياد، بحسب السلطات الصحية.

وبحسب أرقام الحكومة البريطانية، فإن 6 بالمئة من الإصابات بكورونا في المملكة هي من نوع "دلتا بلس".

في المقابل، لا يزال العلماء واثقين من أن اللقاحات الحالية قادرة على توفير المناعة والحماية الجيدة للأشخاص من هذا المتحور.

المصدر:عربي 21

 

FarsNews،News،FarsNewsAgency
آخر الاخبار