• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / العالم
  • 1400 آذر / تشرين الثاني 30 ‌الثلاثاء‬
  • Teh 11:47 | 08:17 GMT
العالم/العالم تاریخ : 1400 مهر / تشرين الاول 18 - GMT 03:31
عشرات آلاف العمال في أميركا مضربون و4.3 مليون استقالوا من وظائفهم

كشف تقرير لشبكة سي أن أن الأميركية، الاحد، ان الكثير من العمال في الولايات المتحدة يشعرون بالغضب من الظروف السيئة للعمل وقلة الاجور مما دفعهم اما الى ترك وظائفهم او الانضمام الى الاضرابات نتيجة لذلك.

وذكر التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة/ ان "حوالي 10 آلاف عامل لشركة جون دير المتخصصة بالآلات الزراعية في ولاية الينوي اعلنوا اضرابا عن العمل بعد رفض صفقة مؤقتة كان من شأنها تحسين الأجور والمزايا، لينضموا الى 1400 مضرب آخرين في شركة كيلي لوج منزعجين من أسبوع العمل لمدة سبعة أيام ونظام تقاعد من مستويين، فيما تستعد النقابات الأخرى للإضراب بشكل تلقائي".
واضاف ان "الغالبية العظمى من المضربين او الذين يحتمل ان يقوموا بالاضراب يفعلون ذلك لأول مرة في حياتهم المهنية، حيث يقول الكثيرون إنهم مدفوعون ليس فقط بالأجور أو المزايا بل في محاولة لأداء وظائفهم بالطريقة التي يعتقدون أنه ينبغي القيام بها، واكتساب تحسينات أساسية في نوعية حياتهم، مثل قضاء الوقت مع عائلاتهم، والتي يقولون إنهم استحقاقهم".
وتابع ان "ما يلوح في الافق هو غضب العمال حيث قالت إليزابيث هوكينز، المفاوض في اتحاد يضم 32 ألف ممرض، والذي من المحتمل أن يضرب قريباً في 14 مستشفى ومئات العيادات في جنوب كاليفورنيا وهاواي التي تديرها شركة كايزر بيرماننتي العملاقة للرعاية الصحية إن "الممرضات وخبراء الرعاية الصحية لديّ غاضبون من ظروف العمل السيئة وقلة الاجور".
واوضح ان "من المقرر أن يعقد طيارون من شركة أميركان إيرلاينز اعتصامات إعلامية في مطار ميامي يوم الثلاثاء القادم، تليها اعتصامات في شيكاغو ودالاس في الأسبوعين التاليين، حيث يعمل موظفو الخطوط الجوية بموجب قانون عمل مختلف عن معظم العمال، وهو قانون يحد من حريتهم في الإضراب، فيما يقول يقول العمال في صناعة الطيران الأميركية إنهم وصلوا إلى نقطة الانهيار".
وكان من المقرر أن يدخل 60 ألف عامل في هوليوود إضرابًا في ساعة مبكرة من صباح يوم الاثنين بسبب قضايا أساسية تتعلق بنوعية الحياة مثل استراحات الوجبات والإجازات في عطلات نهاية الأسبوع. كان من الممكن أن يؤدي توقف العمل إلى وقف إنتاج العديد من الأفلام والبرامج التلفزيونية والمسلسلات المتدفقة، مما يمثل أول إضراب وطني للنقابة وربما أكبر إضراب ضد أرباب العمل في القطاع الخاص في الولايات المتحدة خلال 14 سنة".
يشار الى ان "4.3 مليون عامل استقالوا من وظائفهم في شهر آب الماضي الغالبية العظمى منهم ليسوا أعضاء في نقابة. بينما ترك العديد منهم وظائفهم السابقة من أجل وظيفة جديدة، كان ما يقرب من 800 ألف باحث عن عمل في ايلول عاطلين عن العمل لأنهم تركوا وظائفهم السابقة دون عمل جديد".

اميركا ، اضراب ، عشرات الآلاف ، عمال ، استقالات
آخر الاخبار