• الطقس
  • الاسواق العالمیة
الرئیسة / العالم
  • 1399 مرداد / اب 15 السبت‬
  • Teh 03:49 | 23:19 GMT
العالم/العالم تاریخ : 1399 تیر / تموز 6 - GMT 19:14
بكين تندد بالمناورات الأميركية في بحر جنوب الصين وتعتبرها تقويضا للسلام

نددت بكين بإرسال حاملتي طائرات أميركيتين إلى بحر جنوب الصين، واعتبرت ذلك تقويضا للسلام في المنطقة التي تشهد نزاعا على السيادة بين عدة دول، في حين قالت واشنطن إن هذه الخطوة تستهدف ضمان حرية الملاحة بموجب القانون الدولي.

وتعليقا على التدريبات الأميركية التي بدأت في عيد استقلال الولايات المتحدة، قالت الخارجية الصينية اليوم الاثنين إن إرسال حاملتي الطائرات "نميتز" و"رونالد ريغان" يمثل استعراضا للقوة يحمل دوافع خفية.

وأضافت أن إرسال واشنطن عمدا عددا كبيرا من القوات لإجراء مناورات عسكرية واسعة النطاق في بحر جنوب الصين، يحمل دوافع لتقويض السلام والاستقرار في المنطقة.

وكانت وسائل إعلام صينية قد حذرت من أن بكين قادرة على تدمير حاملتي الطائرات الأميركيتين اللتين أبحرتا في المناطق المتنازع عليها في بحر جنوب الصين.

من جهتها، نقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن قائد في البحرية الأميركية، أن التدريبات الأميركية ليست ردا على تلك التي تجريها الصين، وأن الهدف منها هو إظهار إشارة لحلفاء واشنطن بأنها ملتزمة بالأمن والاستقرار الإقليميين.

وسلطت الصحيفة الضوء على جانب من المناورات، مشيرة إلى أن الطائرات الأميركية التي تنطلق من على الحاملتين تنفذ طلعات تحاكي غارات على قواعد معادية.

وقبل انطلاق التدريبات الأميركية، أعلنت بكين عن بدء مناورات لمدة 5 أيام بداية من الأول من الشهر الجاري قرب جزر باراسيل التي تطالب كل من الصين وفيتنام بالسيادة عليها.

FarsNews,News,FarsNewsAgency
آخر الاخبار
الاکثر تصفحا