ایران
13990520000757
1399 20 مرداد
مسؤول ايراني: رسالة أمين مجلس التعاون الخليجي مزيفة واحتيال واضح

اعتبر مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون القانونية والدولية، الرسالة التي بعثها أمين مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي الى مجلس الامن الدولي وطالب فيها بتمديد الحظر التسليحي على ايران، بانها مزيفة واحتيال واضح.

 وكان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج الفارسي نايف فلاح مبارك الحجرف، قد بعث برسالة إلى مجلس الأمن الدولي يطالب فيها بتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران والذي ينتهي في 18 أكتوبر المقبل. 
ومن المقرر أن يصوت مجلس الأمن الدولي غدا (الثلاثاء) على قرار بشأن تمديد حظر الأسلحة على إيران.
وفي هذا الصدد صرح مساعد وزير الخارجية الايراني للشون القانونية والدولية، محسن بهاروند، قائلا: هذا تزوير واحتيال واضح، قام شخصان في نيويورك بإعداد خطاب وإرساله الى الأمم المتحدة نيابة عن الدول الأعضاء في مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي ومع ذلك  فإن بعض أعضاء مجلس التعاون الذين وردت أسماؤهم في الرسالة  ليسوا على علم بإرسال مثل هذه الرسالة على الإطلاق.
وكان المتحدث بأسم الخارجية الايرانية عباس موسوي، قد ندد بهذا الطلب، وقال في تصريح مساء الاحد: مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي هو في ذروة فشله وقد تحول إلی متحدث بأسم بعض ضیقي الأفق داخل المجلس وخارج المنطقة، فیما أصبحت أمانته العامة بوقا للمعادین للجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة.
واضاف: إن البيان غير المسؤول للأمين العام لمجلس التعاون لدول لخليج الفارسي، إذ يصدر بشكل أحادي وإملائي، في حين أن بعض أعضاء المجلس حتى في فترة المشكلات الاقتصادية لم يتخلوا عن شراء الأسلحة وتكديسها، ويعدون من أكبر زبائن الأسلحة في المنطقة والعالم، ولا شك أن مصالح أميركا تشابكت مع بيع المزيد من الأسلحة لهذه الدول مع مثل هذه التوجهات والمزاعم الفارغة.

 
 

©1399 Fars News Agency. All Rights Reserved